جـرووحـ قابــله للبووحـ ... وزحااليقـ ما تنتهيـ بالمرهـ

..☻ مرحبمبكـمـ ☻..

 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تربعي على عرش زوجك بهذة اللمسات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sada32



انثى السمك القط
عدد الرسائل : 82
العمر : 42
الموقع : الاسلامية
العمل/الترفيه : ربة منزل
المزاج : تمام
المزاج :
عدد النقاط :
0 / 1000 / 100

كم مره اتزحلقتــ : 0
تاريخ التسجيل : 22/06/2008

مُساهمةموضوع: تربعي على عرش زوجك بهذة اللمسات   الأحد أغسطس 03, 2008 1:31 am

تربعي على عرش زوجك بهذة اللمسات
________________________________________
اختي المسلمة بعد أن أخترتي زوجكِ كما علمنا ديننا الحنيف ..

كما قال صلى الله عليه وسلم :-

) إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه ؛ إلا تفعلوا تكن فتنة وفساد عظيم ) رواه الترمذي 1085

تربعي على قلبة بهذه الأفعال واللمسات الرائعة وستسعدين في الدنيا والآخرة بإذن الله ..

أولاً :-

كوني قنوعة بزوجك .

من السعادة في الدنيا والآخرة قناعة المرأة بزوجها ؛ فلا يدفعها جمالها وحسبها أو مكانتها إلى النظر إلى

غيره ومدح الله عز وجل نساء الجنة بتلك الصفة فقال

فقال الله تعالى :-

) فِيهِنَّ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِس( 56 سورة الرحمن

قال ابن عباس -رضي الله عنه معناها :- لايرين شيئاً في الجنة أحسن من أزواجهن ..

ثانياً :-

تزيني لزوجكِ

كوني لزوجك كالوردة جميلة الشكل طيبة الرائحة استقبلية بأروع العطور وأجمل الثياب .

كما قال صلى عليه وسلم :-

( مااستفاد المؤمن بعد تقوى الله خيراً له من زوجة صالحة إن نظر إليها سرته ) رواه الترمذي 1085

ثالثاً :-

حافظي على شرف زوجك

الشرف تاج لاترفع الرأس بدونه ؛ فا جعلي شرفك وعرضك أغلى عندك من روحك وحياتك ؛ وصوني غيبة زوجك من ألسنة الناس وعيونهم .

كما قال صلى الله عليه وسلم :-

) مااستفاد المؤمن بعد التقوى الله خيراً له من زوجة صالحة : إن غاب عنها حفظته في نفسها وماله )رواه ابن ماجه 1857

رابعاً :-

أبتسمي لزوجك

الإبتسامة عنوان الألفة ؛ فاجعليها على شفتيك ليراها زوجك كما نظر إليك .

كما قال صلى الله عليه وسلم :-

)لاتحقرن من المعروف شيئاً ولو أن تلقى أخاك بوجه طلق) رواالترمذي
خامساً :-

اكسبي رضى زوجكِ

رضى زوجك مفتاح سعادتك ؛ ففوزي برضاه فأنه طريق الجنة ؛

كما قال صلى الله عليه وسلم :-

( أيما امرأة ماتت وزوجها عنها راض دخلت الجنة ) 2626.

سادساً :-

لاتؤذي زوجكِ

الزوج الصالح نعمة ؛ فحافظي عليه فهو وسيلتك للسعادة في الدنيا والآخرة

قال صلى الله عليه وسلم يحذر المرأة من إيذاء زوجها :

) لاتؤذي امرأة زوجها في الدنيا إلا قالت زوجته من الحور العين : لاتؤذية قاتلك الله ؛ فإنما هو عندك دخيل يوشك أن يفارقك إلينا ) رواه ابن ماجة

سابعاً:-

أصبري على فقر زوجك .

الفقر ليس عيباً ؛ والعيب هو عدم الصبر عليه ؛ وقلة السعي لطرده من البيت .

قالت عائشة رضي الله عنها :-

( ماشبع آل محمد صلى الله عليه وسلم من خبز شعير يومين متتابعين حتى قبض )رواه البخاري 5418

ثامناً :-

إياك وكفران العشير

قيل في الحكمة إن من نكد الدنيا أن يصاب الإنسان بزوجة لاتقدر فضله علينا

ذات يوم جلس النبي صلى الله عليه وسلم . بعض النساء ؛ فقال يحذرن من كفران العشير ونكران حق

الزوج :-

( رأيت ..ورأيت أكثر أهلها النساء ؛ فقال : لم يارسول الله ؟

قال :بكفرهن

قيل يكفرن بالله ؟!!

قال : يكفرن العشير ويكفرن الإحسان لوأحسنت إلى إحداهن الدهر ثم رأت

منك شيئاً قالت مارأيت منك خيراً قط ) رواه البخاري

تاسعاً :-

ترك العناد ومخالفة الهوى

{العناد شر كله ]و [اتباع الهوى يؤدي إلى التعاسة ]فاحذري منهما فإنهما مصيبتان

- قيل في الحكمة : العناد واتباع الهوى نار إذا اشتعلت في بيت أحرقته
عاشراً :-

إذا دعاك فلبي

إذا دعاك زوجك إلى الفراش فلا ترفضى له طلباً ؛ وإياك أن يبيت غضبان عليك ؛فالسعيد من كانت له امرأة

فمال إليها مالت إليه .

قال عليه صلى الله عليه:-

( إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشة فأبت فبات غضبان عليها لعتنها الملائكة حتى تصبح )رواه البخاري 3237


الثاني عشر:-

لاتغضي زوجك

سارعي إلى زوجك إذا غضب فإن الملائكة تغضب لغضبه

قال النبي صلى الله عليه وسلم :-

) إلا أخبركم بخير نسائكم في الجنة ؟

قالنا بلى يارسول الله .

قال : كل ودود ولود إذ غضب زوجها : هذي يدي في يدك لا أكتحل بغمض حتى ترضى (المجمع والسلسة الصحيحة 287

الثالث عشر:-

إياك والتبذير

عليك بالاعتدال في الأنفاق ؛ وإياك والإسراف لاتكوني مولعة بملاحقة كل جديد ؛ ولاتثقلي على زوجك

فتجعلي منه سارقاً أو لصاً أو مديناً .

قال الله تعالى :-

)وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلَا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ (31) الأعراف

الرابع عشر :-

لاتفشي أسرار زوجكِ

أفعال زوجك وأقواله أمانة فإياك أن تنشريها بين أهلك وجيرانك

فقال صلى الله عليه وسلم :-

) إن من شر الناس عند الله منزلة يوم القيامة الرجل يفضى إلى امراته وتفضي إليه ثم ينشر أحدهما سر صاحبه ) رواه مسلم 1437

الخامس عشر:-

إياك وقلة الشكر وكثرة الشكوى

أضيئ حياتك بشموع القناعة ؛ وإياك وقلة الحمد وكثرة الشكوى ؛ وإذا سئلت عن حال زوجك فلاتبدى الأسى والحسرة ؛

قال صلى الله عليه وسلم :-

) لاينظر الله إلى امرأة لاتشكر لزوجها وهي لا تستغني عنه )رواه الحاكم 2\ 190

السادس عشر :-

ساعدية في الإنفاق على البيت

إذا كنت ممن وسع الله عليهم أو ممن لهن راتب أو ريع من وظيفة أو ميراث فلا بأس إن شاركت ببعض راتبك

في نفقات البيت ..

جزء من الحديث ..

فقال النبي صلى الله عليه وسلم :-

)نعم ولها أجران : أجر القرابة وأجر الصدقة ) رواه البخاري

السابع عشر :-

أطيعي زوجك

طاعة الزوج مفتاح من مفاتيح الجنة ؛ وهو طوق النجاة .

قال صلى الله عليه وسلم :-

) ما استفاد المؤمن بعد تقوى الله خيراً من زوجة صالحة ؛ إن أمرها أطاعته ؛ وإن أقسم عليها أبرته( رواه ابن ماجه

الثامن عشر :-

عظمي قدر زوجك

للزوج منزلة كبيرة في الأسرة فاحفظي لزوجك قدرة واحترمه بين أبنائه ؛ ولاتحاولي الإنقاص من كبريائه

واحترامه ؛ لأن كرامته من كرامتك وقدره من قدرك .


التاسع عشر:-

إياك وكثرة الخروج

بيتك مملكتك ؛ فعطريه بالجلوس فيه ؛ فإن بقاءك في بيتك مصدر من مصادر الألفة والسعادة للأسرة .

قال الله تعالى :-

( وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى ) 33 الأحزاب

قال صلى الله عليه وسلم يرهب المرأة من الخروج من بيتها :-

( المرأة عورة فإذا خرجت استشرفها الشيطان )رواه الترمذي 1173

العشرون:-

لاتفسدي على زوجك

لاتسمحي لأحد مهما كانت مكانته أن يفسد على زوجك ويخرب حياتك الزوجية

قال الرسول صلى الله عليه وسلم :-

( ليس منا من خبب { أفسد وخدع } على امرىء زوجته ) رواه أحمد

الواحد والعشرون :-

عليك برعاية زوجك وأولادك

رعاية الزوج والأولاد من أشرف الأعمال التي تقوم بها الأم في حياتها فكل نجاح لزوجها وأبنائها نجاح لها ؛

فكوني خير أم لأعظم أسرة

كما قال صلى الله عليه وسلم :-

( كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته ..والمرأة راعية في بيت زوجها ومسئولة عن رعيتها ) رواه البخاري 893

وقال صلى الله عليه وسلم :-

( المرأة راعية على بيت زوجها وولده ) رواه البخاري 5200

الثاني والعشرون :-

لاتطلبي الطلاق

إن أبغض الحلال عند الله الطلاق .. فإياك أن تطلبيه من زوجك

قال صلى الله عليه وسلم :-

( أيما امرأة سألت زوجها الطلاق من غير بأس [شدة ] فحرام عليها رائحة الجنة ) رواه ابن ماجه 2055

أتقني هذه اللمسات وطبقيها في حياتك وستجدين زوجاً عطوفاً محباً هائماً بك أيتها الزوجة جربي ولن

تخسري أي وربي لن تخسري

هذا ونفع الله العظيم به ...

سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله ؛ أستغفرك وأتوب إليك ..

اللهم صلي على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تربعي على عرش زوجك بهذة اللمسات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جـرووحـ قابــله للبووحـ ... وزحااليقـ ما تنتهيـ بالمرهـ :: 

هنااا شغل البنوتااتـ الاشراار والبيبيز المزحلقـيـنـ :: كـوكــبـ البنوتــات والطفلــ

-
انتقل الى: